معلومات تهمك عن الهيموجلوبين السكري HbA1c

images

بحسب توصيات جمعية السكر الأمريكية ADA لعام 2016م،، إن أفضل و أدق التحاليل المخبرية لتشخيص مرض السكري هو (السكر التراكمي HbA1c)، و يأتي من بعده تحليل (السكر صائم FBS)، و تحليل (إختبار تحمل الجلوكوز الفموي بعد ساعتين من تناول 75 جم من محلول الجلوكوز OGTT ).

ماهو الهيموجلوبين السكري أو مايسمى السكر التراكمي؟

هذا المصطلح يشير إلى إرتباط الجلوكوز بالهيموجلوبين الموجود في كريات الدم الحمراء و المحملة بالأكسجين في الجسم حتى يصبح الهيموجلوبين سكري ويكون هذا نتيجة تراكم السكر بمستوى عالى بالدم لمدة طويلة.
و بواسطة قياس الهيموجلوبين السكري (نسبة HbA1c) يستطيع الطبيب الحصول على صورة عامة و دقيقة على متوسط مستوى السكر في الدم خلال الثﻻثة أشهر الفائتة.download

لماذا يمكن اعتبار الهيموجلوبين السكري HbA1c فحص دقيق لمتوسط الجلوكوز بالدم؟

عندما يتم تحويل الطعام إلى جلوكوز في مجرى الدم، فإنه يستخدم لتوليد الطاقة بالجسم و لكن عندما يزيد معدل الجلوكوز بالدم عن الحاجة فإنه يرتبط بالهيموجلوبين ويكون هذا الارتباط مؤقت أى إذا هبط مستوى الجلوكوز بالدم للمعدل الطبيعى فإن هذا الارتباط ينفك تلقائياً.

أما إذا ظل مستوى الجلوكوز مرتفع بالدم لمدة تتجاوز أسبوعين فإن هذا الارتباط يكون دائم و هذا هو الهيموجلوبين السكرى الذى يمكن قياس نسبتة بالدم.

و لأن خلايا الدم الحمراء في الجسم تبقى على قيد الحياة لمدة 8 – 12 أسبوع قبل التجديد
(حوالى 3 أشهر)، فإن قياس نسبة الهيموجلوبين السكري يمكن استخدامها لتحديد متوسط مستوى الجلوكوز بالدم خلال هذه المدة ومن ثم يمكن تشخيص مريض السكر أو متابعة علاجة خلال تلك المدة، و لذا فإن هذا التحليل يفيد على المدى الطويل في السيطرة على مستويات الجلوكوز المرتفعة في الدم فإذا كانت مستويات السكر في الدم مرتفعة في الأسابيع الأخيرة، ستكون نسبة الهيموجلوبين السكري HbA1c مرتفعة أيضاً.

ماهو مقياس تشخيص الهيموجلوبين السكري:

المستوى الطبيعي للهيموجلوبين السكري يجب أن يكون أقل من (6.5%) لمتابعة مرضى السكر يجب أن يكون مستوى الهيموجلوبين السكرى من 6.5% إلى 7% أما اذا كان المستوى أعلى من 7% فإن هذا يدل على عدم كفاءة العلاج ويجب تعديل الجرعات.

هذه هي القيمة الطبيعية العامة، لكن ينبغي على كل مريض سكر أن يكون له هدفه الخاص و المناسب له بشكل فردي للوصول إلى المستوى الطبيعي بمساعدة الفريق الطبي المعالج خصوصاً لو كان الشخص لديه عوامل مساعدة لﻹصابة بحالات هبوط السكر.

ماهي الفوائد المرجوة من خفض الهيموجلوبين السكري HbA1c؟

إن مضاعفات مرض السكرى أغلبها تكون نتيجة تسمم السكر مما يؤدى إلى تراكم مواد ضارة بالجسم ومنها الهيموجلوبين السكرى و الذى يؤدى بدورة إلى مضاعفات مرض السكرى ومنها على سبيل المثال لا الحصر: – اعتلال شبكية العين – الاعتلال العصبي – اعتلال الكلى – انسداد الأوعية الدموية و تكون الجلطات.

و قد أظهرت الأبحاث أيضاً أن الأشخاص الذين يعانون من داء السكري من النوع الثاني أن خفض مستوى نسبة الهيموجلوبين السكري HbA1c 1% يؤدي إلى:

– 19% أقل عرضة للمعاناة بعتمة العين
– 16% أقل عرضة للمعاناة من فشل القلب
– 43% أقل عرضة للمعاناة من بتر أو الموت بسبب أمراض الأوعية الدموية الطرفية

كيف تختلف نسبة الهيموجلوبين السكري عن مستوى السكر في الدم؟

الهيموجلوبين السكري HbA1c يعطي معلومات عن تاريخ السكري على المدى الطويل، بينما السكر في الدم يعطي معلومات عن مستوى السكر خلال فترة قصيرة.

قراءة نسبة الهيموجلوبين السكري HbA1c يمكن أن تؤخذ من الدم من إصبع اليد، و لكن غالباً ما تؤخذ من عينة الدم التي تؤخذ من الذراع. و مستوى السكر في الدم هو تركيز الجلوكوز في الدم يأخذ في أي وقت. و يتم القياس باستخدام اختبار بﻻزما الجلوكوز أثناء الصوم و يمكن أن تؤخذ العينة من اﻹصبع أو من الذراع.

و مع ذلك، فإن هذا الفحص يعطي مؤشر على مستوى الجلوكوز في الدم في الوقت الحالي فقط، في حين أن فحص الهيموجلوبين السكري يعطي مؤشر لمتوسط السكر للثلاثة أشهر الفائتة و لا يحتاج التحليل ﻷي اشتراطات خاصة مثل الصوم مثلا.

متى ينبغي عمل إختبار مستويات نسبة الهيموجلوبين السكري HbA1c؟

ينبغي عمله مرة كل ستة أشهر على الأقل لمرضى السكري. و قد يحتاج بعض الناس لعمله أكثر من مرة، فقد يكون تم تغير الدواء لهم أو لرغبة الفريق الطبي بمراقبة مستويات السكر لدى المريض للسيطرة على المرض. على الرغم من أن مستوى نسبة HbA1c لوحدها غير كافية لتوقع حصول المضاعفات، إلاّ أنه من المهم مراقبتة للسيطرة عليه لتقليل حدوثها قدر المستطاع.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*